رمضان والمذاكرة

المذاكرة فى رمضان لطلاب الثانوية العامة

 

المذاكرة في رمضان
من الحاجات اللي بتسبب قلق للطلاب مع دخول رمضان إن اليوم ونظامه بيتغير، والخوف من إننا مش هنعرف نذاكر وإحنا جعانين، وبعد المغرب بنبقى مأنتخين والواحد مش قادر يتحرك.

 هنعمل إيه، وإيه أنسب الأوقات للمذاكرة؟ وهل هنستمتع مع أهالينا وأجواء رمضان ولا هننعزل للمذاكرة؟

رمضان ده شهر عبادة مش مذاكرة. ده كلام بنسمعه ونردده ومخنا بياخده على إنه قواعد ثابتة وحقيقية، وإن خلاص مش هينفع نذاكر في رمضان وكل سنة وإنتوا طيبين بقى.
لا هنذاكر، هنركز، مافيش هروب، وهنشوف موضوع رمضان للعبادة بس ده.
أولًا: كل سنة وإنتوا طيبين وبخير.


ثانيًا: المذاكرة من العبادة

كلنا حفظنا حديث عَنْ أَبي الدَّرْداء قَال: سمِعْتُ رَسُول اللَّهِ ﷺ، يقولُ: “منْ سَلَكَ طَريقًا يَبْتَغِي فِيهِ علْمًا سهَّل اللَّه لَه طَريقًا إِلَى الجنةِ، وَإنَّ الملائِكَةَ لَتَضَعُ أجْنِحَتَهَا لِطالب الْعِلْمِ رِضًا بِما يَصْنَعُ، وَإنَّ الْعالِم لَيَسْتَغْفِرُ لَهُ منْ في السَّمَواتِ ومنْ فِي الأرْضِ حتَّى الحِيتانُ في الماءِ، وفَضْلُ الْعَالِم عَلَى الْعابِدِ كَفَضْلِ الْقَمر عَلى سَائِرِ الْكَوَاكِبِ، وإنَّ الْعُلَماءَ وَرَثَةُ الأنْبِياءِ وإنَّ الأنْبِياءَ لَمْ يُورِّثُوا دِينَارًا وَلا دِرْهَمًا وإنَّما ورَّثُوا الْعِلْمَ، فَمنْ أَخَذَهُ أَخَذَ بِحظٍّ وَافِرٍ”. رواهُ أَبُو داود والترمذيُّ.


إنت بطلبك للعلم وسعيك للتفوق؛ هدفك نفع نفسك، ونفع الأمة ف إنت كده في عبادة.

خلينا متفقين إن تعبك طول السنة، ومذاكرتك مع النوايا الحسنة زي إدخال السرور على قلب أهلك وتأدية حق الوقت _بإنك تقضي وقتك في مذاكرة نافعة؛ لأنك في الفترة دي وظيفتك طلب العلم_ والعمل لنفع للأمة، ورفعة شأنها، وترك أثر طيب بعملك؛

ف إنت كده بتعمل عمل عظيم جدًا. خلي دايمًا في بالك إن المذاكرة باب للثواب زي باقي الأعمال الصالحة.

– طيب أنا مش هعرف أذاكر وأنا صايم، مش هيكون عندي طاقة ولا قدرة على المذاكرة.


– دي مش حقيقة. كلنا عارفين إننا لما بناكل ونتقل في الأكل؛ الجسم بيبقى في حالة خمول وكسل، وبيكون كل التركيز والطاقة موجهين لعملية الهضم.

 لكن وقت الصيام المخ  بيشتغل بكفاءة، ويتكون الدورة الدموية متزنة في الجسم مش كلها رايحة للجهاز الهضمي، بالتالي التركيز بيكون أسهل بكتير.
وده فيديو لعمر طاهر مؤسس فريق ثانوية حلوة، بيشرح فيه موضوع المذاكرة في رمضان بشكل مفصل.
هنقسم اليوم في رمضان لفترتين أساسيتين :قبل الإفطار وبعد الإفطار.

 

قبل الإفطار:

الأفضل أن تبدأ المذاكرة من بعد الفجر لاستغلال فترة التركيز ، بعدها ممكن قيلولة من بعد الظهر للعصر، بعدين ننصح بمشاهدة فيديو شرح لأن الطاقة بتكون أقل في الوقت ده للمذاكرة ، لكن فيديو الشرح أو إجابة الأسئلة لمادة بسيطة بالنسبة لك هيكون مناسب ومش محتاج طاقة كبيرة.

نصائح سريعة لوجبة الإفطار:

 في السطور الجاية نصائح خفيفة تساعد الجسم يكون مرتاح أكتر، وبالتالي التركيز لا ينهار بعد الفطار. وتقدروا بعد الفطار والصلاة تذاكروا بكفاءة إن شاء الله.

  • البدء بالتمر أو كوب من الماء الفاتر.
  • ينصح بتقليل السكريات في المشروبات أو الاعتماد على الفواكه.
  • الصلاة قبل الأكل وبعد شرب الماء بتساعد في تهيئة الجهاز الهضمي للوجبة الأساسية.
  • الاعتدال وعدم المبالغة في كمية الأكل.
  • اختيار مكونات صحية للطبق الرئيسي مهم جدًا للصحة عمومًا والتركيز والمذاكرة خصوصًا.
  • الحلويات غير مهمة، هي من المسببات الرئيسية للخمول بعد الفطار.

 

بعد الفطار ممكن يكون للترفيه مع الأهل مثلًا أو الأصدقاء. والأفضل من غير مسلسلات في اليوم علشان دي دوامة مش بتخلص، وبتضيع الوقت وتشتت التركيز ،ومش ليها أي فايدة، خصوصًا في رمضان ومع اقتراب الامتحانات.

فيسبوك كمان وباقي وسائل التواصل مش فكرة كويسة للترفيه لأنها مع تضييع الوقت وتأنيب الضمير بعدها، كمان بتكون سبب للتوتر والضغط النفسي من الأخبار أو البوستات السلبية وإنتوا في غنى عنها.

 

بعدين صلاة العشاء والتراويح في جماعة وبكده نكون جمعنا الطاعات والعبادات الرمضانية، وبعدها المذاكرة لوقت السحور هتقدروا تنجزوا فيها قدر كبير إن شاء الله وتقدروا تكملوا بعد الفجر بيكون التركيز فيها في أعلى درجاته زي ما وضحنا أول المقالة.

وبالتأكيد خلال اليوم أو حتى بعد رمضان فريق ثانوية حلوة كله هيكون موجود لمساعدتكم ودعمكم بكل طريقة ممكنة. تقدروا تكلمونا ونساعدكم، وتقولولنا مشاكلكم ونحاول نحلها معاكم إن شاء الله من صفحتنا ثانوية حلوة.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: تحذير هذا المحتوى تمت كتابته بواسطة فريق ثانوية حلوة، يمكنك مشاركة المقالة مع الجميع، لكن بدون نسخها.